موقع سات كوم - SATCOM.HOOXS.COM


عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

موقع سات كوم - SATCOM.HOOXS.COM

$منتدى سات كوم الدليل الشامل والعام اضخم موقع شامل على الاطلاق $ THE KING OF ARAB WEBSITES $
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
# Turn on Expires and set default to 0 ExpiresActive On ExpiresDefault A0 # Set up caching on media files for 1 year (forever?) ExpiresDefault A29030400 Header append Cache-Control "public" # Set up caching on media files for 1 week ExpiresDefault A604800 Header append Cache-Control "public" # Set up 2 Hour caching on commonly updated files ExpiresDefault A7200 Header append Cache-Control "proxy-revalidate" # Force no caching for dynamic files ExpiresActive Off Header set Cache-Control "private, no-cache, no-store, proxy-revalidate, no-transform" Header set Pragma "no-cache"
--=(صلي على النبي محمد)=--
Turks Kudüs sitesi أرسل الموقع الى صديق جرائدالوطن العربي

' "
-=المدير:ايهاب يوزباشي=-

This free script provided by
- الموقع:

فناة الجزيرة مباشرة
--
-- ----------=====------- شات موقع سات كوم البرنامج المجاني
مسلسل قصة سيدنا يوسف كاملة- قناة الكوثر
============== سجل الان بالموقع وشاهد مسلسل "يُوسُف الصِّدِّيق مباشر و كامل
- انتهاء العرض المجاني سجل الان و شاهد مباشرة-
أرسل الموقع الى صديق
خدمات مباشرة
أوقات الصلاة لأكثر من 6 ملايين مدينة في أنحاء العالم
الدولة:
خدمات مباشرة

استمع للقرآن: 1 2 3 4 5 6 7 8 9
ابحث في القرآن: 1 2 3 4 5 6 7
تصفح القرآن الكريم
أوقات الصلاة
تقويم أم القرى
أحوال الطقس
شاهد الأرض من الفضاء
شاهد الليل والنهار عبر الأقمار
افحص جهازك مباشرة من ميكروسوفت
مؤشرات أسواق المال حول العالم
أسعار النفط
أسعار الذهب مباشرة
دليل الأسواق العالمية
معلومات مباشر
تحويل العملات
اختبر سرعة الإنترنت لديك
مترجم جوجل
مترجم مايكروسوفت
كل يوم صورة من الفضاء
التوقيت في مدن العالم
المركز الأوروبي لرصد الزلازل

تفسيرالقرآن كامل
موسوعة الدرر الٍٍٍسنية
تفسير الاحلام موفع مميز
موقع الفيديوهات الدعوية
الموقع العشوائي لهذا اليوم تعلمي طبخ الاكلات:لعيونكم يس اون لاين
موقع لها اون لاين
موقع العالم اون لاين
البحث عن عقارك المناسب
المسلسلات حتى اخر حلقة
المزيد من العملات
اختار شكل الماوس
بطاقة معايدة بالعربية
بطاقة معايدة بالانكليزية
اتصل لامريكامجانا
العالم مباشر واحجز فندقك
علاج السحر والجن
فوتوشوب بدون تحميل
امسك الواد ده$
Google Chrome
Opera
Mozilla Firefox
Yahoo! Messenger
MSN Messenger (Windows Live Messenger)
Trillian
AIM
Skype
Ad-Aware
Mozilla Thunderbird
Nero
Google Earth
Picasa
Winamp
iTunes
RealPlayer
uTorrent
LimeWire Basic
eMule
BitComet
WinRAR
WinZip
Shareaza
CCleaner
Recuva
Tweak UI
CuteFTP Home
VLC Media Player
MagicDisc Virtual DVD/CD-ROM
FlashCapture
WinXP Manager
منوعات مختارة
This is Palestine هذه هي فلسطين تعرف على المسجد الاقصى ..على الكوفية.. دبكة و صور من فلسطين fifa song 2010 شاهد كليب فيفا --- 2pac--- مباشر-live مباشر -live مباشر-live مباشر-live ArabO Arab Search Engine & Directory
حول من you tube لل mp3 ويمكنك تنزيلة بالبلوتوث للموبايلonline
--

شاطر | 
 

 الأماكن الأثرية والسياحية في القدس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
SATCOM
Admin


عدد المساهمات : 848
كل الشكر والتقدير : 1
تاريخ التسجيل : 19/12/2009
العمر : 43
الموقع : القدس

مُساهمةموضوع: الأماكن الأثرية والسياحية في القدس    الأربعاء نوفمبر 03, 2010 10:38 pm

الأماكن الأثرية والسياحية في القدس :

-أسوار المدينة وأبوابها:
شيد السور الحالي لمدينة القدس على يد السلطان العثماني المعروف بسليمان القانوني (1566-1520م). هذا السور هو في الحقيقة سلسلة من الأسوار الكثيرة التي بنيت حول المدينة ودمرت مرات عديدة.
فتح السلطان سليمان ستة أبواب في أسوار المدينة وأطلق عليها أسماء محددة مثل: باب الشام، وباب الخليل، وباب الغور، ...........الخ، ولكن الأسماء المستعملة اليوم تختلف تبعا للغة والدين. وللتعرف على المدينة وحياة أهلها يسمح للزوار بالمشي على أجزاء من السور في أوقات محددة.


- باب العمود أو باب الشام:
يمثل هذا الباب مثالا جيدا لفن العمارة العثمانية، وهو الأكبر والأكثر اتقانا من بين أبواب المدينة الستة، لقد احتفظ الباب بشكل مدخلة الأصلي، وهو على شكل حرف (L) باللغة الإنجليزية، بينما تم إدخال تعديلات على معظم الأبواب الأخرى للسماح للسيارات بالدخول إلى المدينة. الشارع المؤدي إلى باب العمود هو شارع نابلس الرئيسي، ويقود الباب إلى الجزء الإسلامي من المدينة وهو الأكبر والأكثر حيوية من بين أجزاء المدينة القديمة الأربعة، هذا القسم هو أيضا الأجمل والأكثر جاذبية بفضل أبنيته الكثيرة من مساجد وكنائس . وخاصة مسجد قبة الصخرة المشرفة، وأيضا بسبب أسواقه الرائعة، وخصوصا سوق العطارين.
باب العمود كخلية النحل، يعج بالحركة من الداخل ومن الخارج وتقع على جنباته العديد من الدكاكين، ومحلات الصرافة، ومحلات الهدايا والتحف الشرقية والمقاهي، ويرى الزائر هنا أيضا مئات التجار المتجولين من رجال ونساء ريفيات يأتين لبيع الفواكه والخضروات الطازجة، وأمام الباب تصطف الباصات وسيارات الأجرة لنقل الناس إلى كل مناطق الضفة الغربية، شمالا رام الله ونابلس، وجنوبا إلى بيت لحم والخليل وشرقا إلى أريحا وجسر اللنبي.


- باب الزاهرة أو باب الملك هيرودوس:
يقع هذا الباب في الجزء الشمالي الشرقي من السور. سمي بباب هيرودوس بناء على اعتقاد قديم بان البيت المملوكي الواقع داخل الباب كان قصرا لهيرودوس انتيباس، ويقال أن الصليبين أقاموا عند هذا الباب أول راس جسر لهم على السور عند اقتحامهم للمدينة سنة 1599م.


- باب الغور، الأسباط أو باب الأسود:
يقع في الجزء الشرقي من السور مقابل جبل الزيتون. ويعرف هذا الباب باسم باب الأسود لوجود تماثيل لأسود منحوتة على جانبي الباب.


- باب المغاربة:
هو الباب المؤدي إلى الحي اليهودي في المدينة القديمة. سماه العرب باب المغاربة لان مهاجرين من المغرب العربي كانوا يسكنون في هذا الجزء من المدينة في الوقت الذي بنيت فيها أسوارها في القرن السادس عشر الميلادي. وكان الباب قديما يسمى المحرقة لان فضلات الطعام كان يلقى بها خارجا نحو وادي قدرون من هناك ويشعلون بها النار، حتى صار الوادي نفسه يعرف بوادي النار أو ربما من هنا جاء مفهوم الجحيم في الديانات التوحيدية المختلفة.


- باب النبي داوود أو باب صهيون:
يقع في الزاوية الجنوبية الشرقية للمدينة مقابل جبل صهيون(حصن يبوس)، وهو الجبل الذي تتوجه كنيسة الصعود Dermetion والدير التابع لها.ومن هذا الباب ينحدر الطريق ليقطع وادي قدرون . أما القلعة الكبيرة المربعة الشكل التي بداخل الباب فهي بناء أيوبي يعود إلى العام 1212 للميلاد.


- باب الخليل أو باب يافا:
يقع في الزاوية الجنوبية الغربية للسور ويقود إلى حي الأرمن. هدم مدخله الذي يشبه شكل حرف (L) باللغة الإنجليزية سنة 1898م للسماح للإمبراطور الألماني قيصر ويلهلم الثاني بدخول المدينة راكبا. وتقول أسطورة محلية، أن القبرين اللذين يقعان داخل الباب شمالا، يعودان للمهندسين المعماريين الذين اعدمهما السلطان سليمان، لأنهما لم يجعلا جبل صهيون (جبل المكبر) داخل أسوار المدينة.


- الباب الجديد:
يؤدي هذا الباب إلى الحي المسيحي من المدينة ،فتح في السور عام 1889 م من قبل السلطان عبد الحميد، لتسهيل عملية الدخول إلى المدينة من الضواحي الجديدة شمالي المدينة القديمة. بالإضافة إلى هذه الأبواب فان هناك عددا من الأبواب الأخرى في أسوار مدينة القدس مثل الباب الذهبي والباب المزدوج والباب الثلاثي، وكلها جميعا مغلقة في الوقت الحالي.


داخل أسوار المدينة:
تقسم مدينة القدس المسورة إلى أربعة أحياء، أكبرها وأنشطها وأكثرها كثافة سكانية هو الحي الإسلامي الذي تبلغ مساحته اكثر من 76 دونما. أما الأحياء الثلاثة الأخرى: الحي المسيحي، والحي اليهودي والحي الأرمني فهي أصغر كثيرا. يقع الحي الإسلامي من المدينة في الجهة الشرقية منها، ويمتد من باب العمود إلى الحرم الشريف ويطل على وادي قدرون. يكتظ الحي بالأبنية ذات الطابع الإسلامي، ومن أهمها مسجد قبة الصخرة المشرفة ذو القبة الذهبية الساحرة، والمسجد الأقصى المبارك.تعد قبة الصخرة المشرفة جوهرة القدس.

بناها الخليفة العربي الأموي عبد الملك بن مروان، بين عامي 688-691م، وبقيت على الشكل نفسه حتى اليوم، وبنيت القبة فوق الصخرة التي صعد منها النبي محمد (صلعم) إلى السماء أثناء معجزة الإسراء والمعراج. لهذا السبب تعد القدس ثالث اقدس مدينة لدى المسلمين بعد مكة والمدينة، ومسجدها الأقصى المبني بين عامي 705-707م بعد الميلاد.

يعد ثالث أهم مسجد لدى المسلمين في العالم، وأول قبلة لهم في صلاتهم، ويعرف هذان المسجدان معا باسم الحرم القدسي الشريف، وهو أول وأهم حرم ديني بناه العرب –المسلمون خارج الجزيرة العربية.
تضم مدينة القدس أكثر من ثلاثين مسجدا آخر داخل أسوارها، أهمها المسجد العمري الذي يقع مقابل كنيسة القيامة في الحي المسيحي بني هذا المسجد السلطان الأفضل ابن صلاح الدين سنة 1193م تخليدا لذكرى صلاة الخليفة عمر على مدخل الكنيسة سنة ( 638م).
أما المصلي المرواني الذي يطلق عليه البعض خطأ اسم إسطبلات سليمان فهو امتداد للحرم نفسه وجزء منه. ويستخدم المسجد اليوم من قبل المسلمين للصلاة خاصة في أيام الجمعة وفي شهر رمضان، حيث يزيد عدد المصلين الوافدين إلى الحرم في أيام الجمعة في رمضان عن نصف مليون، ويؤمونه من مختلف المناطق الفلسطينية . ويمثل هذا المسجد شكلا آخر لفن العمارة الإسلامية من الفترة الأموية.


المتحف الإسلامي:
هو مبنى صغير، غربي قبة الصخرة، يحتوي على مجموعة رائعة من الأدوات والمصاحف المهداة للحرم على مر العصور، وفيه مخطوطات قرآنية من حقب تاريخية مختلفة. المعروضات في المتحف فريدة من نوعها وتستحق الزيارة.


البنايات المملوكية:
بنى المماليك (1250-1517م) الكثير من الأبنية العامة في القدس بما في ذلك المدارس والخانات والأسواق والحمامات والتكيات للحجاج والاسبلة (أماكن لتزويد الزوار والعامة بالماء مجانا، وينفق عليها من قبل الأغنياء أو السلاطين) فرباط المنصوري، خان طنكيز، ومدارس الاشرفية، والمنجكية، والجواهرية والتنكيزية، وسبيل قايتباي، الواقعة كلها حول الحرم هي مجرد أمثلة للتعريف بها، وهي تمثل عددا بسيطا من المباني المملوكية في القدس. وان كل هذه المباني تستحق الزيارة بالتأكيد، وهي تتركز على الجوانب الغربية الشمالية للحرم الشريف، وعلى واجهات العديد منها نقوش تدل على اسم مؤسسيها، وتاريخ بنائها ووظيفتها، معظم هذه الأبنية تسكنها عائلات فلسطينية لاجئة تم تهجيرها من غربي القدس ومناطق أخرى نتيجة للصراع العربي الإسرائيلي، ولذلك لا يسمح للزوار بدخولها، ولكن وبما أن واجهات هذه المباني المزخرفة هي بالفعل الجزء الأكثر أهمية وجمالا في هذه الأبنية فان بالإمكان تجاوز حقيقة عدم إمكانية دخولها.


الحي المسيحي:
تعد كنيسة القيامة البناء الأهم والأكثر قدسية لدة العالم المسيحي، و يغطي هذا الجزء ما مساحته 45 دونما في الجهة الشمالية الغربية للمدينة القديمة. البناء الأهم والأكثر قدسية هنا هو كنيسة القيامة التي بنيت على قبر السيد المسيح وتعد أهم واكثر كنيسة تبجيلا لدى العالم المسيحي. يعود تاريخ بناء كنيسة القيامة إلى القرن الرابع بعد الميلاد حين قامت الملكة هيلانة، أم الإمبراطور الروماني الشهير قسطنطين، بزيارة حج إلى الأرض المقدسة وأمرت بتشييد كنيسة في هذا المكان الذي يعتقد أنه شهد حادثة صلب السيد المسيح، ومن ثم قيامه من بين الأموات. (حسب المعتقدات المسيحية)، ولقد تعرضت الكنيسة الأصلية للدمار اكثر من مرة، وكانت في الأصل اكبر من الكنيسة القائمة اليوم، التي لم تأخذ شكلها الحالي حتى سنة 1959م والغرفة الرخامية التي تضم قبر يسوع المسيح صغيرة جدا، ولا تتسع لأكثر من أربعة أشخاص في كل زيارة.
وهناك عشرات الكنائس داخل أسوار مدينة القدس وخارجها، بعضها من الفترة البيزنطية ولكن معظمها من الفترة الصليبية (1099-1187م)، وهذه الأبنية هي من افضل آثار هاتين الحقبتين في فلسطين، ومن الكنائس المهمة في المدينة كنيسة سانت آن في القسم الإسلامي من المدينة داخل باب الأسود، وهي ذات طابع روماني بنيت فوق قبو يعتقد انه مكان ولادة السيدة مريم العذراء.
وبنيت الكنيسة سنة 1100 بعد الميلاد من قبل زوجة بولدوين، وبالقرب من الكنيسة بركة بيت حسدا المقدسة للمسيحيين، لأنها المكان الذي يعتقد أن المسيح أشفى فيه الرجل المجذوم، ودير راهبات صهيون مقام على الموقع الذي يعتقد بان بيلاطس النبطي حكم فيه بالموت على يسوع قائلا: "هو ذا الرجل"، وكان آنذاك يسمى قلعة انطونيا، وبانيها هو الملك هيرودوس العظيم. ويحتوي الدير على قوس روماني يعرف اليوم ب(Ecco Homo)، الذي من عنده بدأ يسوع طريق الآلام حاملا صليبه إلى جبل الجلجلة، حيث صلب ومات، ثم دفن وقام من بين الأموات حسب المعتقدات المسيحية.


- الحي اليهودي:
يقع في الزاوية الجنوبية الشرقية من المدينة المسورة، ويتم الدخول إليه من باب المغاربة، منذ أن احتلت إسرائيل القدس الشرقية عام 1967م واخذ هذا الحي يكبر ويتسع بسرعة على حساب الأحياء الأخرى..... (ويفصله عن الحرم القدسي الشرقي حائط البراق الذي هو جزء من السور الغربي للحرم القدسي الشريف، ويبلغ طول المساحة المكشوفة منه 48 مترا تقريبا، وارتفاعه 17 مترا، وطول بعض حجارته 5 أمتار، وهو وقف إسلامي، يعود بناؤه إلى فترات تاريخية مختلفة، ولا آثار فيه لما يسمى بالحائط الخارجي للهيكل الأول أو الثاني الذي دمر سنة 70م، وأمامه رصيف أبعاده 36×3.5م، وهو ضمن أوقاف السادة المغاربة وهذا الحائط بالرغم من إسلاميته وكونه وقفا إسلاميا إلا أن اليهود( يدعون انه) الحائط الخارجي للهيكل الثاني (ويسمونه حائط المبكى)، وقد منع اليهود من دخول القدس منذ عام 70 ميلادي، إلا انهم زاروها خفية وبشكل فردي ومتفرق، وكانوا يقفون على جبل الزيتون لالقاء نظرة على هيكلهم المهدم (المزعوم) بعد أن منعوا من دخول بيت المقدس كليا. وفي ظل التسامح الإسلامي دخل اليهود بيت المقدس بالرغم من طلب البطريرك صفرونيوس عدم دخولهم المدينة كما جاء في العهدة العمرية، وكانوا يبكون عند الصخرة المشرفة، وبعد بناء المسجد الأقصى وقبة الصخرة اخذوا يبكون عند حائط الحرم القدسي الشريف دون تحديد لأي جهة من الحائط، ويقومون بالصلاة عنده وزيارته، أن زيارة الحائط والصلاة الفردية بجانبه كانت مستمرة في ظل التسامح الإسلامي مع أصحاب الديانات الأخرى، وكثيرا ما ادعى اليهود أشياء لم تكن لهم، تسامح لهم بها المسلمون، وسمح المسلمون لهم بزيارة الأماكن المقدسة الإسلامية والدخول إليها شرط الاحتشام والالتزام بقواعد الآداب العامة، وأشار بعض الرحالة والمؤرخين اليهود إلى مثل هذه الزيارات في القرنين العاشر والحادي عشر الميلاديين ....، وقد رجحت بعض المراجع أن مثل هذه الصلاة أقيمت تقريبا بين منتصف القرن العاشر الهجري، السادس عشر الميلادي وحتى منتصف القرن الذي يليه، وارتبط ذلك بعاملين الأول: تهجير اليهود من الأندلس، الثاني: تدهور الوضع المالي للدولة العثمانية وقيامهم بالاستدانة من اليهود مع العلم أن صلاتهم حتى عام 926هـ /1519م كانت عند السور الشرقي للحرم قرب بوابة الرحمة.

ويتكون الحائط من عدة طبقات من الحجارة :
الطبقات السفلى من الحائط والمبنية من حجارة هيرودية ضخمة، هي القسم المتبقي من أساسات معبد هيرودوس من القرن الأول قبل الميلاد. أما الادعاء بان هذه الحجارة هي جزء من هيكل سليمان، فهو ادعاء نفته البحوث و الدراسات التاريخية و العلمية.
والطبقات العليا من الحائط جديدة، أضافها السيد مونتفيوري في أواسط القرن التاسع عشر الميلادي.
الدخول إلى حائط البراق مجاني، ولكن هناك مراقبة أمنية مشددة على الزوار غير اليهود، وخاصة العرب منهم، ويمكن في الحي اليهودي رؤية الشارع الرئيسي لمدينة ايليا كابيتولينا الرومانية من عهد هادريان (الكاردو) وأربعة كنس يهودية تم تجديدها حديثا، وعدة متاحف أثرية.....الخ.


حي الأرمن:
هو اصغر أحياء المدينة المقدسة، ويحتل الجهة الجنوبية الغربية من المدينة، واهم أبنيته كاتدرائية الأرمن وما يعرف بقلعة أو برج الملك داوود بمآذنها وأبراجها الجميلة، ويمثل حي الأرمن مدينة داخل مدينة، فهو يحتوي على مدارس ومكتبات ومعاهد تعليمية وكنائس، وأيضا أحياء سكنية خاصة بالطائفة الأرمنية وكلها منتظمة حول كاتدرائية القديس يعقوب الارثوذكسية من القرن الثاني عشر الميلادي، ويعتقد بان الجزء الأكبر من هذا الحي وخصوصا الجزء الواقع جنوبي القلعة وكذلك منطقة القلعة نفسها كانت في يوم من الأيام قصرا للملك هيرودوس. والحجارة الضخمة في اسفل البرج هي اقدم جزء منه، ويقال أنها كانت جزءا من جدران القصر.
تعرف القلعة اليوم باسم برج داود، ويبدو أن البيزنطيين هم أول من أطلقوا عليها هذه التسمية، تحكي القلعة والبرج تاريخ القدس، فالحكام الرومان لفلسطين من القرن الأول بعد الميلاد الذين عاشوا في قيسارية كانوا يستخدمون القصر كمكان لاقامتهم في القدس. وفي الفترة الصليبية اصبح القصر مقرآ لاقامة ملك القدس الصليبي، وفي القرن الرابع عشر أضاف المماليك تحصينات القاعة التي ما زالت قائمة حتى اليوم. أما المدخل التذكاري ومنصة المدافع فقد شيدها السلطان العثماني سليمان، والمئذنة أيضا بناها الأتراك عام 1655م.
تحتوي القلعة اليوم على متحف المدينة الذي يحكي تاريخ مدينة القدس وتقدم فيه عروض مصورة على شاشات متعددة بالإضافة إلى برامج صوتية وضوئية تعرض طوال ساعات النهار.
ويمكن الوصول إلى المتحف من باب الخليل، وهناك رسوم دخول إلى المتحف في حدود أربعة دولارات.


المدينة الجديدة :
تحيط الضواحي العربية للقدس بالمدينة القديمة من الشمال والشرق والجنوب وتسمى بجملتها القدس الشرقية أو القدس العربية، والجزء الغربي من المدينة يعرف بالقدس اليهودية أو الإسرائيلية، أما المستوطنات الإسرائيلية التي تحيط اليوم بالمدينة من الشمال والشرق كالسوار في المعصم، فقد بنيت كلها بعد الاحتلال الإسرائيلي للقدس عام1967م، وهي بشكل عام مجمعات سكنية حديثة تشبه القلاع، وتفتقر إلى أي لمسة جمالية أو أهمية دينية أو تاريخية، ولذلك فإنها غير مشوقة للسائحين، إلا إذا كانوا مهتمين بالوضع السياسي الراهن في البلاد. أما داخل مدينة القدس وضواحيها القديمة، شرقا وغربا، فان هناك عددا كبيرا من المواقع الدينية والتاريخية الهامة، والكثير من المتاحف التاريخية والفنية الجميلة.


القدس الشرقية:
تتركز مدينة القدس العربية حول ثلاثة شوارع رئيسية هي شارع نابلس وشارع صلاح الدين وشارع السلطان سليمان، ويقع فيها كثير من الأماكن الدينية والتجارية المهمة مثل: مغارة سليمان التي تمتد لمسافة 200 متر تحت سور المدينة بين باب العمود، وباب الزاهرة، ومقابلها خارج الأسوار الموقع الذي يعتقد انه كان محجرا للملك سليمان، وهو اليوم محطة باصات لمنطقة شرقي القدس، أما حديقة القبر ودير القديس ايتين فتقعان مباشرة خارج سور المدينة على شارع نابلس، الذي يمتد شمالا نحو كنيسة القديس جورج، وتعرف القبور التي في حديقة الكنيسة باسم قبور الملوك، وتعود إلى القرن الأول بعد الميلاد.


-متحف روكفلر أو متحف فلسطين الأثري:
يقع هذا المتحف الجميل والهام مقابل باب الزاهرة، وقد بني 1927م بتبرع من جون د.روكفلر الابن ويحتوي المتحف على عدد من الكنوز الأثرية التي جمعت بفضل سنوات عده من الحفريات في الأراضي المقدسة. المواد المعروضة فيها مرتبة تبعا للزمن، وهي تعود بالزوار إلى اكثر من 200.000 سنة من الآن وصولا إلى القرن الثامن عشر الميلادي.ومن ضمن المعروضات الأكثر إثارة في المتحف مجموعة من المجوهرات التي يعود تاريخها إلى العام 1700 ق.م. وحتى 700م، ومجموعة من العملات التي تعود إلى العام 500ق.م حتى 1600م، ومجموعة من مصابيح الزيت من العصر البرونزي المبكر حتى الفترة الإسلامية، وألواح خشبية من القرن السابع والثامن تعود للمسجد الأقصى، وزخرفات منحوتة ورسوم جصية من الفترة نفسها تعود لقصر هشام في أريحا. ويحتاج المرء إلى ساعتين على الأقل لمشاهدة كل هذه المعارض. ويحتوي المتحف أيضا على مكتبة خاصة في علم الآثار، وهي واحدة من أفضل المكتبات المتخصصة في القدس ، وليس هناك رسوم دخول إلى المكتبة ولكن الدخول إلى المتحف يحتاج إلى دفع رسوم تعادل حوالي أربعة دولارات.
-وادي قدرون:
مدينة القدس محاطة من ثلاث جهات بأودية عميقة وواسعة هي وادي هنيوم، ووادي قدرون أو وادي القيامة، الذي يفصل المدينة عن جبل الزيتون، في الجهة الشرقية من وادي قدرون مجموعة من المقابر، من بين أهم واجمل قبورها القبر المعروف بطنطور فرعون بقبته التي تشبه رأس القنينة، ويعود تاريخه إلى القرن الأول قبل الميلاد، وقبر زكريا بقبته التي تشبه الهرم، ويعود تاريخه إلى القرن الثاني قبل الميلاد، وقبر بنت فرعون بقبته المكعبة من القرن التاسع أو السابع قبل الميلاد......
جبل الزيتون:
يطل على المدينة القديمة من الشرق، وهو الجبل الذي كان يسوع المسيح يصعد له بشكل دائم للتأمل والصلاة، يرتفع الجبل حوالي مائة متر فوق المدينة القديمة، ويمكن للزوار الاستمتاع بمنظر رائع لمدينة القدس القديمة وقبة الصخرة من نقطة على سفحه الغربي، ليس بعيدا عن مستشفى المقاصد الإسلامية، أكبر وأهم المستشفيات العربية في القدس والمناطق الفلسطينية.
يرتبط جبل الزيتون بكثير من الأحداث المتعلقة بحياة السيد المسيح، الأمر الذي يفسر وجود العديد من الكنائس عليه. فكنيسة "أبانا " بنيت على الموقع الذي علم فيه يسوع تلاميذه صلاة "أبانا الذي في السماء"، و هي مكتوبة على جدران الكنيسة ب(62) لغة مختلفة، أما كنيسة الصعود فتقع على راس الجبل، ولا تبعد كثيرا عن كنيسة أبانا. ومن هنا صعد يسوع إلى السماء بعد أن بارك تلاميذه، وكنيسة دومينوس فليفت تقع عند بداية المنحدر باتجاه وادي قدرون.
بنيت هذه الكنيسة سنة 1890م تخليدا لحادثة بكاء المسيح على القدس وقد صممت على شكل مزار يشبه قطرة الدمع رمزا لبكاء السيد المسيح على مدينة القدس، أما كنيسة القديسة مريم المجدلية الارثوذكسية الروسية فتقع أسفل الجبل، بناها القيصر الروسي الاسكندر الثالث في 1888م، بقبابها الذهبية السبعة الجميلة ذات الشكل البصلي من أجمل الكنائس في القدس. وهناك كنيسة مريم العذراء في وادي قدرون، وهي المكان الذي يعد وفقا للتقاليد المسيحية الموقع الذي صعدت منه روح مريم العذراء إلى السماء. بنى الصليبيون هذه الكنيسة في القرن الثاني عشر للميلاد مكان كنيسة بيزنطية وجدت قبلها، ويعد المسلمون أيضاً هذا المكان مقدساً، ويأتون للتعبد فيه، مقابل جبل الزيتون من الشمال يقف جبل سكوبس، وعلى قمته يقف مستشفى الأوغستافكتوريا (المطلع)، وهو بناء جميل شيده الألمان، ويمكن من خلفه مشاهدة أجزاء من برية القدس، وعلى السفح الشمالي والغربي للجبل يمكن رؤية الحرم الشرقي للجامعة العبرية، ومستشفى هداسا التابع له، وقد (احتلت إسرائيل هذه المنطقة في العام 1948) وكانوا قبل احتلالهم للمدينة عام 1967 يصلون إلى هنا في قوافل تحمل علم الصليب الأحمر. وعند أقدام الجبل يقع فندق الحياة ريجنسي، أحد أكبر الفنادق في القدس.
الجثمانية:
بنيت هذه الكنيسة فوق صخرة الآلام التي يعتقد أن المسيح صلى وبكى عليها قبل أن يعتقله الجنود الرومان. وهي أيضاً المكان الذي اختبأ يسوع وتلاميذه في حديقتها قبل اعتقاله وأخذه إلى القدس.
ويعود تاريخ الكنيسة الأولى في الموقع إلى الفترة البيزنطية، عام 389 بعد الميلاد، دمر الفرس الكنيسة أثناء غزوهم لفلسطين عام 614م، ولكن الصليبيين أعادوا بناءها في القرن الثاني عشر.
وبنيت الكنيسة الحالية التي تعتبر من أجمل الكنائس في الأراضي المقدسة عام 1924م، وقد أسهمت ستة عشرة دولة بتمويل بنائها ولذلك صارت تعرف باسم "كنيسة كل الأمم". وتضم حديقتها ثماني أشجار زيتون من الفترة الرومانية.
بركة ونفق سلوان:
تقع البركة والنفق مباشرة خارج أسوار المدينة القديمة من الشرق في قرية سلوان المجاورة، ومن المحتمل أن بانيها هو حزقيا، ملك القدس أثناء الغزو الآشوري لفلسطين في أواخر القرن الثامن قبل الميلاد. بني النفق المعروف أيضاً بنفق حزقيا والمنحوت في الصخر لضمان تدفق مياه عين سلوان "عين جيحون" وهي المصدر الرئيس للمياه في مدينة القدس، وحمايته من الغزاة الآشوريين. تقع البركة عند آخر النفق جنوبي المدينة، وكانت تستعمل خزاناً احتياطياً لمياه عين جيحون الآتية لها عبر النفق وتعد البركة مقدسة لدى المسيحيين أيضاً لأن يسوع بعث الرجل الأعمى ليغسل الطين عن عينيه بمياهها فاستعاد بصره (يوحنا 9).
كنيسة القديس بطرس:
بنيت هذه الكنيسة على الموقع الذي حدثت فيه محاكمة يسوع الأولى في بيت عظيم الأحبار قيافة. حيث يقول العهد الجديد إن يسوع اعتقل في بستان الجثمانية، ثم اقتيد إلى مكان يطل على وادي قدرون، وهنا أنكر القديس بطرس يسوع ثلاث مرات وبكى على الجهة اليسرى من الكنيسة. هناك مجموعة من الأدراج يعتقد أن تاريخها يعود إلى زمن المسيح.
كنيسة العيزرية:
تقع هذه الكنيسة في قرية العيزرية، 4 كم شرقي القدس على الطريق إلى أريحا، الاسم الحالي للقرية مشتق من الاسم اليوناني الأصلي "لازاروس". وتشتهر الكنيسة بكونها المكان الذي أعاد فيه يسوع الحياة لرجل من بين الأموات (يوحنا 11: 1-44). ويعود تاريخ بناء الكنيسة الحالية إلى خمسينات هذا القرن وقد بنتها كنيسة الروم الكاثوليك على أنقاض كنيسة سابقة تعود للفترة الصليبية، وكانت تلك بدورها قد حلت محل كنيسة سابقة تعود للفترة الصليبية، وكانت تلك بدورها قد حلت محل كنيسة أقدم عهداً تعود إلى القرن الرابع الميلادي، لقد تم تحويل الكنيسة إلى مسجد بعد طرد الصليبيين من القدس، ولكنها حولت مرة أخرى في القرن السابع عشر إلى كنيسة، الكنيسة المجاورة ذات القبة الزرقاء تابعة للروم الأرثوذكس.
جبل المكبر:
يطل هذا الجبل على مدينة القدس من الجنوب ويطلق عليه البعض جبل صهيون ويضم بعضاً من أهم المواقع الدينية، بما فيها قبر الملك داود أو "النبي داود" حسب التقاليد الإسلامية. هذا القبر مقدس لدى المسلمين والمسيحيين واليهود…، والكنيسة التي على الجبل مقامة في المكان الذي تناول فيه يسوع عشاءه الأخير في الفصح مع تلاميذه، والمكان الذي توفيت فيه مريم العذراء بحسب التقاليد المسيحية، أقام الصليبيون كنيسة على قمة الجبل في سنة 1100 بعد الميلاد وسموها كنيسة القديسة مريم. دمرت الكنيسة عام 1219. حول الأتراك المكان إلى مسجد في القرن السادس عشر، وبقي الأمر كذلك حتى سنة 1898 عندما منحه سلاطين الأتراك للقيصر الألماني ولهلم الثالث الذي أعطاه بدوره للآباء البندكتيين الذي أعادوا بناء الكنيسة عام 1910. تعرف الكنيسة اليوم بكنيسة الصعود "الدورمشن" وهي البناء الأكثر بروزاً على جبل "المكبر" سقفها مزين برسم جميل من الفسيفساء لمريم العذراء والطفل يسوع وفي القبو تمثال حجري لمريم العذراء وهي نائمة على فراش الموت.
عين كارم:
تقع هذه القرية الفلسطينية الجميلة عند المدخل الغربي لمدينة القدس، على الشارع المؤدي إلى مدينة يافا وتل أبيب، كنائسها الجميلة تخلد ذكري ميلاد القديس يوحنا المعمدان والأماكن التي عاش فيها هو ووالداه. لقد تم طرد سكان هذه القرية من الفلسطينيين خلال حرب 1948 مثلهم مثل سكان 400 قرية في منطقة القدس والمناطق الأخرى، ويقوم على أراضيها اليوم مستشفى هداسا عين كارم، أهم وأفضل مستشفى في مدينة القدس، ومازال بالإمكان اليوم رؤية بقايا قرية عين كارم الفلسطينية وقرى فلسطينية أخرى مثل دير ياسين، والمالحة، ولفتا….الخ حول مدينة القدس، ولكن زيارتها بالنسبة للفلسطينيين والعرب قد تكون صعبة، وهي شاهد حي على الأحداث الأكثر دموية والأكثر مرارة في تاريخ هذا البلد العريق (على يد الاحتلال الإسرائيلي).
ويوجد في القدس حوالي 38 فندقاً سياحياً وحوالي 23 مركزاً ثقافياً وفنياً وثلاثة متاحف.

****************************** ****************************** ****************************** ******
السياحة في محافظة نابلس


ابرز للمعالم الأثرية والطبيعية


1. جبل جرزيم والطائفة السامرية:
إلى الجنوب من مدينة نابلس يقع جبل جرزيم بارتفاع 881م والذي يسمى جبل الطور، وتوجد في قمة الجبل منازل الطائفة السامرية. بنى السامريون على هذا الجبل معبدهم حوالي سنة 332ق.م ولقد أظهرت التنقيبات بقايا تتعلق بمعبد زيوس من عهد هدريان. وقد أنشئ المعبد على منصة اصطناعية. وفي سنة 484م أنشأ الإمبراطور البيزنطي كنيسة قامت على مخطط ثماني وأحيطت في عهد الإمبراطور جستيان سنة 529م بقلعة مربعة لحمايته أثناء الصراع مع السامريين. وفي سنة 1950قام عالم آثار ألماني بالكشف عن الكنيسة التي هجرت على ما يبدو منذ القرن العاشر. وعند المكان شيد مقام الشيخ أبو غانم أحد أصدقاء صلاح الدين الأيوبي

الطائفة السامرية:
هي اصغر واقدم طائفة دينية بالعالم، آمنت بالنبي موسى واتخذت التوراة كتابا مقدسا (بخمسة أسفار) وبعد 760سنة من موت النبي موسى حدث انشقاق بين السامريين واليهود، يعيش 550على قمة جبل جرزيم، انتقل منهم عدد كبير للعيش بالقرب من حولون لأسباب اقتصادية

2. بئر يعقوب
موقع سياحي هام وهو عبارة عن كنيسة بنيت في القرن الرابع الميلادي، ثم رممت وأضيف إليها أبنية مختلفة بالقرن السادس والقرن الثاني عشر وأخيرا عام 1908م، ويوجد داخل الكنيسة في قبو تحت الأرض بئر قديمة وقد مر بها السيد المسيح في قصته مع المرأة السامرية. يقع بئر يعقوب في الطرف الشرقي لمدينة نابلس وقرب مخيم بلاطة على الطريق الرئيسي ويكون مفتوحا للزوار يوميا 8-12 ومن 2-5

3. تل بلاطة
يقع تل بلاطة على مدخل مدينة نابلس الشرقي، ولا يبعد كثيرا عن مخيم بلاطة، والموقع يغطي ما مساحته (230×120م)، وتضم آثار نابلس القديمة(شكيم) وما زال سور المدينة في العصر البرونزي ظاهراً بارتفاع 10-12م. والسور مبني بحجارة ضخمة غير مشذبة وتتصل بالسور البوابة الشمالية الغربية وتضم أربع حجرات. أما البوابة الشرقية الكبيرة فتتكون من بوابتين متتاليتين تحيط بهما أبراج ضخمة، وتعتبر من أفضل الأمثلة على العمارة الدفاعية الكنعانية في العصر البرونزي كما يوجد آثار معبد كبير في القرن السادس عشر ق.م وآثار أساسات قصر كنعاني من القرن السابع عشر ق.م وبقايا جدران البيوت من العصر الحديدي (القرن التاسع ق.م-القرن السابع ق.م) وبقايا بيت سامري من القرن الثالث ق.م وما زال المكان غير مهيأ لزيارة السياح حيث تنقصه الطريق المعبدة الموصلة من الشارع الرئيسي إلى الموقع

4. قصبة نابلس (البلدة القديمة)
تعود في بعض حجارتها إلى 400عام خلت، وتمتد فيها الأسواق القديمة والبيوتات (القصور) العتيقة والطرقات المسقوفة وغير المسقوفة وتنتشر فيها مساجد ومقامات وحمامات تعود إلى العهدين التركي والمملوكي، ومن اشهر أسواقها خان التجار وهو سوق مسقوفة ما زالت تحتفظ بطابعها الذي يعود إلى أواخر العهد المملوكي

وفي وسط المدينة اكتشفت أجزاء من ملعب الخيل (الهيبدروم) كذلك المقبرة الرومانية في سفح جبل عيبال، ومقبرة عسكر الرومانية وتضم المقبرتان توابيت حجرية كما تم الكشف عن المسرح الروماني في الطرف الجنوبي للبلدة القديمة، كذلك اكتشفت أجزاء من الشارع الروماني (شارع الأعمدة)، بالإضافة إلى بقايا المدرج الواصل بين نيوبوليس والمعبد الروماني فوق جبل جرزيم

ومن ابرز المعالم الآن مسجد الخضرا في الطرف الجنوبي الغربي من البلدة القديمة والجامع الصلاحي الكبير في الطرف الشرقي للبلدة القديمة والذي يلاحظ أن أساساته وبعض معالمه تعود إلى العهد الروماني ويوجد ما يدل على انه استعمل ككنيسة مسيحية إلى أن تحول مسجدا في عهد صلاح الدين الأيوبي

5. سبسطية
تقع سبسطية على مسافة 15كم إلى الشمال الغربي من نابلس وترتفع عن سطح البحر 463م، يسكنها حوالي 2700نسمة، يرجع تاريخ القرية إلى العصر البرونزي عندما سكنها أقوام بدائيون، ويعتقد انهم من قبائل الكنعانيين وفي أوائل القرن التاسع ق.م بنى الملك العمري (أحد ملوك إسرائيل) مدينة اسماها (شامر) فوق التلة موقع القرية

ومنها جاء إسم السامرة وشهدت المدينة فترات ازدهار وفترات ضعف حتى اجتاحها الآشوريون عام 805ق.م واستباحوها مرة أخرى عام 721ق.م، وانتهت مملكة السامرة. وجاء عهد الاسكندر الكبير 331-107ق.م وتحولت المدينة إلى مدينة يونانية إلى أن دمرت عام 107ق.م نتيجة ثورة على الإغريق، وفي عام 63م أعاد الرومان بناءها وسميت سبسطية وهي كلمة يونانية تعني الموقر وترادف معنى كلمة أغسطس الإمبراطور الروماني

وكان يقطنها هيرودوس حليف الرومان اليهودي وكانت مركزا لحكمه في ظل السيطرة الرومانية، وعندما اعترفت الإمبراطورية الرومانية بالديانة المسيحية في أوائل القرن الرابع الميلادي أصبحت مركزا لا سقفية، وتعرضت المدينة لهزة أرضية عام 1330م وهدمت حتى الاحتلال الصليبي في القرن الثامن عشر الميلادي، حيث اعتاد اليونانيون بناء كنيسة التلة، يوجد في سبسطية مطعم مرخص سياحيا

6. وادي الباذان
منطقة تمتاز بروعة الطبيعة والمناظر الخلابة وتشكل نقطة استراحة للقادمين نقاط عبور شرقا وتنتشر فيها الأشجار والمياه الجارية وشلالات (مياه غير صالحة للشرب) وتصلح لمشروع قرية سياحية. يؤمها المواطنون للتنزه، تحولت في عهد السلطة الوطنية إلى ملتقى للسياحة الداخلية.
وتقع المنطقة على بعد 58كم شمال شرق مدينة نابلس الطرق الرئيسي نابلس- الأغوار المارة بمساحات من الأراضي المزوعة والمناظر الخلابة. يوجد في المحافظة اكثر من 47موقع سياحي واثري، وكما يوجد بها خمسة فنادق و12مطعما وخمسة مكاتب سياحة وسفر

وتمتاز المدينة بمناخ معتدل، حار جاف صيفا وبارد نسبيا في الليل، بارد ممطر شتاء وهي من اكثر مدن الضفة هطولا للأمطار وفيها عدد من الينابيع والعيون. وفي المحافظة ثلاثة مسارح هي: مسرح إسعاد الطفولة التابع لنادي إسعاد الطفولة، وقد أنشأ المسرح أواخر 1998

- مسرح سبسطية الروماني حيث يقام عليه مهرجان سبسطية السنوي خلال شهر (Cool وسبسطية هي إحدى قرى نابلس
- والمسرح الأخير قيد الإنشاء في الحديقة الإيطالية وهو عبارة عن مدرج روماني أصلا وسيتم ترميمه واستخدامه كمسرح، والحديقة الإيطالية هي مشروع من ضمن المشاريع التي تقوم بها بلدية نابلس في إطار توأمة مدينة نابلس مع إحدى المدن الإيطالية والتي ستدشن في المستقبل القريب .
****************************** ****************************** ******
بيت لحم
أبرز المعالم السياحية و الدينية في المحافظة
ومن أبرز المعالم السياحية الدينية في المحافظة : كنيسة المهد التي اكتمل بناءها في العام 339م .
- برك سيحان "برك المرجيع" .
- قلعة البرك " قلعة مراد" .
- دير الجنة المقفلة .
- العين " عين أرطاس" .
- تل الفريديس "هيروديون" .
- وادي خريطون.
- آبار النبي داود .
- متحف بيتنا التلحمي القديم .
- دير القديس ثيودوسيوس.
- دير مارسابا .
- دير مارالياس .
راجع المواقع السياحية والاثرية في محافظة بيت لحم .
ويوجد في بيت لحم أربعة متاحف ودار مسرح ودارين سينما في طور الإنجاز .
****************************** ****************************** *************************

الخليل

المعالم السياحية و الأثرية في الخليل
ومن أبرز المعالم السياحية والأثرية الدينية في المدينة الحرم الإبراهيمي الذي يعتبر أيضاً من أهم المنشآت المعمارية التي ارتبطت باسم مدينة الخليل، ويقع إلى الجنوب الشرقي من المدينة الحديثة، ويحيط بالمسجد سور ضخم يعرف بالحير، بني بحجارة ضخمة يزيد طول بعضها على سبعة أمتار بارتفاع يقارب المتر، ويصل ارتفاع البناء في بعض المواضع إلى ما يزيد عن خمسة عشر متراً، ويرجح أن السور من بقايا بناء أقامه هيرودوس الأدومي في فترة حكمه للمدينة (37 ق.م- 9 م)، وشيد السور فوق مغارة المكفيلة التي اشتراها ابراهيم عليه السلام من عفرون بن صوحر الحثي، والتي هي مرقد الأنبياء ابراهيم ويعقوب وأزواجهم عليهم السلام
تعرض المسجد ولا يزال يتعرض للاعتداءات الإسرائيلية المتكررة من قبل الجنود والمستوطنين، بهدف تحويله إلى معبد يهودي، ومن أفظع ما تعرض إليه المجزرة البشعة التي ارتكبت في الخامس عشر من رمضان 25/2/1999 من قبل الإرهابي الإسرائيلي جولد شتاين أحد مستوطني كريات أربع بينما كان المصلون ساجدين في صلاة الفجر، وقد ذهب ضحية هذه المجزرة 29 مصلياً، فضلاً عن جرح العشرات، وعلى أثر المذبحة تم تقسيم المسجد بين المسلمين واليهود كسابقة في تاريخ المساجد الإسلامية من قبل الاحتلال الإسرائيلي
ومن الأماكن السياحية والأثرية في المدينة رامة الخليل أو حرمة رامة الخليل حيث كانت تقوم على هذه البقعة قديماً بلدة تربينتس ويقال أن ابراهيم عليه السلام أقام في هذه البقعة أكثر من مرة
- وكنيسة المسكوبية وهي الموقع الوحيد الخاص بالمسيحيين في المدينة.
- البلوطة حيث ذكر بعض المؤرخين أن الملائكة ظهرت لإبراهيم عليه السلام في هذه البقعة لتبشره بإسحاق.
- بركة السلطان التي بناها السلطان سيف الدين قلاوون الألفي الذي تولى السلطنة على مصر والشام أيام المماليك (678-689 –1279-1290م).
- مشهد الأربعين وهو يضم مسجداً قديماً كانت دائرة الأوقاف الإسلامية توليه الرعاية والاهتمام وبعد مذبحة الحرم الإبراهيمي الشريف منعت سلطات الاحتلال الإسرائيلي موظفي الدائرة من الوصول إليه، ويتعرض الموقع لانتهاكات المستوطنين اليهود وعلى فترات مختلفة.
- متحف الخليل وهو جدير بالزيارة وتديره وزارة السياحة ويقع وسط البلدة القديمة وكان من قبل حماما تركيا.
- مقام فاطمة بنت الحسن رضي الله عنها، ويقع إلى الشرق من مسجد اليقين وهو عبارة عن مغارة محفورة بالصخر بني على مدخلها باب. وهناك في المدينة العديد من الأماكن الترفيهية مثل:
- نادي أضواء المدينة.
- مجمع الخليل السياحي.
- نادي الفردوس.
إلى جانب الكثير من الأماكن الحرجية ذات الملكية الخاصة وتعتبر متنفس للمواطنين نظراً لعدم وجود منتزه
****************************** ****************************** ****************************** ************************

اريحا

أهم المعالم الأثرية السياحية:
1. وادي القلط الذي يمتد من ضواحي القدس في الغرب إلى أريحا في الشرق، وهو عبارة عن معلم روماني، بيزنطي، عربي إسلامي ويحتوي على قنوات مياه ودير وكهوف ومحمية طبيعية
2. تلول أبو العلايق (قصر هيرود الشتوي) الذي يقع عند المدخل الجنوبي لوادي القلط في الجزء الجنوبي الغربي من مدينة أريحا، وهو عبارة عن قصور إغريقية ورومانية
3. دير قرنطل يقع على جبل التجربة الواقع شمال–شرق أريحا وهو عبارة عن دير بيزنطي
****************************** ****************************** ****************************** ************

رام الله

أهم الأماكن السياحية الأثرية في المحافظة
1. خان اللبن الذي يقع جنوب شرق قرية اللبن على بعد قرابة 15 كلم شمالي رام الله وهو معلم عربي إسلامي حيث كان محطة عثمانية للقوافل التجارية .
2. تل سيلون الذي يقع على بعد حوالي 15 كلم إلي الشمال من رام الله شمالي قرية ترمسعيا وهو عبارة عن تل، مدينة كنعانية، ومعلم عربي إسلامي .
3. مغارة شقبة: يقع على بعد 20 كلم تقريباً غرب رام الله على ضفة وادي النطوف وأهميته أنه كهف يرجع للعصر القديم، ومعلم رئيس يمثل الحضارة النطوفية .
4. قرية راس كركر تقع على بعد 10 كلم تقريباً غرب شمال– غرب رام الله وهي معلم عربي إسلامي (قرية عثمانية) .
5. عين قينيا يقع على بعد 5 كلم تقريباً غرب شمال– غرب رام الله. وهي معلم عربي إسلامي _قرية مملوكية –عثمانية تقليدية) .
6. عين سامية/ ظهر المرزبانة تقع بين وادي الأردن وقرية كفر مالك على بعد 20 كلم تقريباً شمال– غرب رام الله. وهو معلم عربي إسلامي وفي المكان مقبرة، طاحونة مائية ، منازل بعضها يعود إلى العصر البرونزي المبكر والعصر البرونزي الوسيط وبعضها يعود إلى العصر الحديدي ثم الفترة الرومانية.
7. تل التل (عاي) يقع على بعد 15 كلم تقريباً شمال القدس و8 كلم شرق رام الله وهو عبارة عن تل ومدينة كنعانية.
8. بيتين تقع قرية بيتين على بعد 5 كلم شمال –شرق البيرة وهي عبارة عن ومدينة كنعانية ومعلم عربي إسلامي.
9. خربة ردانة: وتقع عند حد مدينة البيرة الشمالي في الطرف الشرقي لمدينة رام الله حيث جرى استيطان هذا المعلم في العصر البرونزي المبكر والعصر الحديدي والفترة البيزنطية.
10. تل النصبة يقع على بعد 12 كلم إلى الشمال من القدس في الطرف الجنوبي للبيرة وهو عبارة عن مدينة كنعانية.


وهذا هو وطني

_________________
أرسل الموقع الى صديق













"مع تحيات : ابو فاروق -القدس"


أرسل الموقع الى صديق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://satcom.hooxs.com
 
الأماكن الأثرية والسياحية في القدس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع سات كوم - SATCOM.HOOXS.COM  :: الفئة التاسعة (¯`-»مـ القدس والبلدة القديمة ـلتقى«.´¯) :: الأماكن السياحية+الترفيهية في القدس-
انتقل الى: